📆 الأحد   2022-12-04

🕘 1:51 AM بتوقيت مكة

 
داء الشعرينات
NO IMAGE

داء الشعرينات، الذي يُطلق عليه أحيانًا داء المشعرات، هو نوع من عَدوى الدودة المستديرة. تستخدم طفيليات الدودة المستديرة جسمًا مضيفًا للعيش والتكاثر. تحدث العدوى في المقام الأول بين الحيوانات التي تأكل اللحوم (لواحم) مثل الدببة والثعالب أو الحيوانات التي تأكل اللحوم والنباتات (قوارت) مثل الخنازير المستأنسة والخنازير البرية. تُكتَسَب العدوى عن طريق تناوُل يرقات الدودة المستديرة في اللحوم النيئة أو غير المطهية جيدًا.

 

عندما يأكل الإنسان لحمًا غير مطهي جيدًا يحتوي على يرقات الشعرينة، تنضج اليرقات لتصبح ديدانًا بالغة في الأمعاء الدقيقة على مدار عدة أسابيع. ثم تنتج الديدان البالغة اليرقات التي تنتقل عبر الأنسجة المختلفة، بما في ذلك العضلات. ينتشر داء الشعرينات بشكل واسع في المناطق الريفية في جميع أنحاء العالم.

يمكن علاج داء الشعرينات بالأدوية، رغم أنه ليس ضروريًّا دائمًا. كما أنه يسهل منع الإصابة به.

الأعراض


تختلف علامات الإصابة بداء الشعرينات وأعراضها وشدتها تبعًا لعدد اليرقات المستهلكة في اللحوم المصابة. ويمكن أن تَحدث أعراض البطن بعد الإصابة بالعدوى بمدة تتراوح من يوم إلى يومين. وعادة ما تبدأ الأعراض الأخرى بعد الإصابة بالعدوى بأسبوعين إلى ثمانية أسابيع.

 

احتمال الخلو من العلامات أو الأعراض

يمكن ألَّا تُسبِّب الحالات الخفيفة من داء الشعرينات — أولئك الذين لديهم عدد صغير فقط من الطفيليات في جسمهم — أي علامات أو أعراض واضحة. ويمكن أن تتطوَّر الأعراض بإصابة معتدلة أو شديدة، وتتطوَّر أحيانًا بانتقال الطفيل عبر الجسم.

 

العلامات والأعراض الأولية

ابتلع يرقات التريشينيلا المغلفة في كبسولة. سوف تحلل العصارات الهضمية الكبسولة، محررة الطفيليات داخل جسمك. بعد ذلك، سوف تخترق اليرقات جدار الأمعاء الدقيقة حيث تنمو وتتحول إلى ديدان ناضجة وتتزاوج. في هذه المرحلة، قد تمر بالأعراض التالية:

  • الإسهال
  • ألم البطن
  • الإرهاق
  • الغثيان والقيء

 

العلامات والأعراض اللاحقة

بعد مرور أسبوع تقريبًا من الإصابة بالعدوى، تنتج الديدان الإناث البالغات يرقات تمر عبر الجدران المعوية، والدخول إلى مجرى الدم، وفي النهاية تحفر في العضلات أو الأنسجة الأخرى. يمكن أن يتسبب ذلك الغزو النسيجي في:

  • حُمًّى شديدة
  • الشعور بألم في العضلات والمضض
  • تورم في الجفون أو الوجه
  • الضَّعف
  • الصداع
  • الحساسية ضد الضوء
  • احمرار العين (التهاب الملتحمة)

 

متى تزور الطبيب؟

إذا كنت تعاني من حالة خفيفة من داء الشعرينات من دون أعراض؛ فقد لا تحتاج إلى العناية الطبية. إذا كان لديك مشكلات مَعدية مَعوية، أو إذا أحسستَ بألم في العضلات وتورُّم بعد نحو أسبوع من أكل لحم الخنزير أو لحم حيوان بَرِّي، فتحدَّث إلى طبيبكَ.

 

الأسباب

 


يُصاب الناس بداء الشعرينات عندما يأكلون اللحوم غير المطهية جيدًا — مثل لحم الخنزير أو الدب أو الفظ البحري أو الحصان — الموبوءة بالنوع غير الناضج (اليرقات) من دودة الشعرينات. أما في الطبيعة، فتُصاب الحيوانات عندما تتغذى على الحيوانات المصابة الأخرى. ويمكن أن تُصاب الخنازير والخيول بداء الشعرينات عندما تتغذى على القمامة التي تحتوي على بقايا اللحوم الموبوءة. لا تأكل الماشية اللحوم، ولكن رُبطت بعض حالات داء الشعرينات عند البشر بتناول لحم البقر المخلوط بلحم الخنزير الموبوء أو المفروم في مطحنة كانت تُستخدم سابقًا للحم الخنزير الملوث.

أصبحت الخنازير مصدرًا أقل شيوعًا للعَدوى بسبب زيادة تنظيم علف ومنتجات لحم الخنزير في الولايات المتحدة. لكن ما زالت الحيوانات البرية، بما في ذلك الدب، مصدرًا للعَدوى.

 

عوامل الخطر

من عوامل خطر المصاحبة لداء الشعرينات:

  • تحضير الطعام على نحو غير ملائم. يصيب داء الشعرينات الإنسان عند تناول لحوم مصابة غير مطهية جيدًا، مثل لحم الخنزير أو الدب أو الفظ البحري، أو غيرها من اللحوم التي تعرضت للتلوث الناتج من المطاحن أو غيرها من المعدات.
  • المناطق الريفية. يكثر شيوع داء الشعرينات في المناطق الريفية. وفي الولايات المتحدة، ترتفع معدلات الإصابة بعدواه في مناطق تربية الخنازير.
  • تناول اللحوم البرية أو غير المجهزة للاستخدام التجاري. ساعدت معايير الصحة العامة بشكل كبير في انخفاض معدل حدوث داء الشعرينات في اللحوم التجارية، إلا أن الحيوانات التي تتم تربيتها في المزارع غير التجارية - خاصة تلك الموجودة في مناطق تكثر بها جثث الحيوانات البرية - تتسبب في معدلات عدوى أعلى. لا تزال الحيوانات البرية مثل الدببة والفظ البحري من المصادر الشائعة للعدوى.

 

المضاعفات

وباستثناء الحالات الشديدة، فمن النادر حدوث مضاعفات مرتبطة بمرض دودة الخنزير. في حالات الإصابة الشديدة، يمكن أن تهاجر اليرقات إلى الأعضاء الحيوية، مما يسبب مضاعفات خطيرة، وحتى مميتة، بما في ذلك:

  • التهاب عضلة القلب، والتي تمثّل الطبقة العضلية السميكة الموجودة بجدار القلب
  • التهاب الدماغ
  • التهاب السحايا، وهو التهاب الأغشية (السحايا) والسائل الدماغي النخاعي الذي يحيط بالدماغ والحبل الشوكي
  • التهاب رئوي

 

الوقاية

تتمثل أفضل وسيلة دفاع ضد داء الشعرينات في تحضير الطعام بشكل صحيح. اتبع هذه النصائح لتجنب داء الشعرينات:

  • تجنب اللحوم غير المطهية جيدًا. تأكد من طهي قطع اللحم جيدًا حتى يصبح لونها بنيًّا. اطبخ لحم الخنزير (لغير المسلمين) ولحوم الحيوانات البرية حتى درجة حرارة داخلية تبلغ 160 درجة فهرنهايت (71 درجة مئوية) بشكل شامل. بالنسبة للقطع الكاملة والأصناف المفرومة من لحوم الدواجن، اطهها على درجة حرارة لا تقل عن 165 درجة فهرنهايت (74 درجة مئوية). لا تقطع أو تأكل اللحم لمدة ثلاث دقائق على الأقل بعد إزالته من على النار.

    استخدم مقياس حرارة اللحوم للتأكد من طهي اللحم جيدًا.

  • تجميد لحم الخنزير. تجميد لحم الخنزير (لغير المسلمين) الذي يقل سمكه عن ست بوصات لمدة ثلاثة أسابيع يقتل الطفيليات. ومع ذلك، لا يتم قتل الطفيليات المسببة لداء الشعرينات في لحوم الحيوانات البرية عن طريق التجميد، حتى على مدى فترة طويلة.
  • اعلم أن طرق المعالجة الأخرى لا تقتل الطفيليات. الطرق الأخرى لمعالجة اللحوم أو حفظها، مثل التدخين والتمليح والتخليل، لا تقتل الطفيليات المسببة لداء الشعرينات في اللحوم المصابة.
  • نظف ماكينات فرم اللحوم جيدًا. إذا كنت تفرم اللحوم بنفسك، فتأكد من تنظيف ماكينة الفرم بعد كل استخدام.

 

التشخيص


تنتقل يرقات دودة الشعرينة من الأمعاء الدقيقة عبر الشرايين لتخفي نفسها داخل الأنسجة العضلية، لذلك لا تُظهر فحوص عينة البراز في الغالب دليلًا على وجود هذا الطفيل. يمكن لطبيبك تشخيص عدوى الشعرينات من خلال إجراء فحص بدني ومناقشة مؤشرات المرض والأعراض الظاهرة عليك مثل التورم حول العينين والتهاب العضلات والحُمّى.

 

وقد يستعين طبيبك بالفحوص الآتية لتأكيد التشخيص:

  • اختبارات الدم. قد يأخذ طبيبك عينة دم ويحللها بحثًا عن المؤشرات التي تدل على الإصابة بداء الشعرينات مثل الزيادة في عدد نوع معين من خلايا الدم البيضاء (الحمضات) أو تكوُّن أجسام مضادة ضد هذا الطفيل بعد عدة أسابيع.
  • خزعة العضلة. عادة ما يكون اختبار الدم كافيًا لتأكيد التشخيص، لكن قد يوصي طبيبك أيضًا بأخْذ خزعة من عضلاتك. وفي هذا الإجراء تُستخرج قطعة صغيرة من العضلات وتُفحَص تحت المجهر بحثًا عن يرقات دودة الشعرينة.

 

العلاج


داء الشعرينات ليس مرضًا خطيرًا في المعتاد، وغالبًا ما يتحسن من تلقاء نفسه في عدة أشهر. لكن قد يستمر الشعور بالإرهاق والألم الخفيف والضعف والإسهال لشهور أو لسنوات. ويصف الطبيب الأدوية وفقًا لأعراضك وشدة العدوى.

  • الدواء المضاد للطفيليات. الدواء المضاد للطفيليات هو المرحلة الأولى لعلاج داء الشعرنيات. وفي حال اكتشاف دودة الشعرينات مبكرًا، فسيكون أي من العقارين ألبيندازول (ألبينزا) أو الميبيندازول (إمفيرم) فعالًا في القضاء على الديدان واليرقات الموجودة في الأمعاء. وقد تشعر ببعض الأعراض الجانبية المَعدية المَعوية الطفيفة في أثناء فترة العلاج.

    أما إذا اكتُشف المرض بعد اندساس اليرقات داخل أنسجة العضلات، فلن تكون فعالية الأدوية المضادة للطفيليات أكيدة عندئذ. قد يصف لك الطبيب أحد تلك الأدوية في حال كنت مصابًا بمشكلات في الجهاز العصبي المركزي أو بمشكلات قلبية أو تنفسية نتيجة للعدوى.

  • مسكنات الألم. قد يصف طبيبك مسكنات للألم للمساعدة في تخفيف آلام العضلات بعد انتشار اليرقات في العضلات. تميل حويصلات اليرقات الموجودة في العضلات إلى التكلس في نهاية المطاف ما يؤدي إلى تدمير اليرقات وانتهاء آلام العضلات والإرهاق.
  • الكورتيكوستيرويدات. تسبب بعض حالات داء الشعرينات تفاعلات تحسُّسية عند دخول الطفيل إلى النسيج العضلي أو عندما تطلق اليرقات الميتة أو المحتضرة مواد كيماوية في نسيجك العضلي. وقد يصف لك الطبيب الكورتيكوستيرويدات عندئذ لعلاج الالتهابات.

 

الاستعداد لموعدك

 

ومن المرجَّح أن تزور طبيب الأسرة أولاً. في بعض الحالات، قد يتم إحالتك إلى أختصاصي الأمراض المعدية.

يرد فيما يلي بعض المعلومات للمساعدة في الاستعداد للموعد الطبي المحدد لكَ.

 

ما يمكنك فعله؟

  • كن على علم بأي إجراءات تقييدية يجب اتخاذها قبل الموعد الطبي. عند حجز الموعد الطبي، اسأل عما إذا كان هناك أي شيء يتعين عليك فعله مسبقًا، مثل تقييد نظامك الغذائي.
  • اكتب أعراضك المرضية، بما فيها الأعراض التي قد تبدو غير مرتبطة بالسبب الذي حددت من أجله الموعد الطبي.
  • اكتب المعلومات الشخصية الأساسية، بما في ذلك الضغوط الرئيسية أو التغييرات الحياتية الحديثة.
  • ضع قائمة بكل الأدوية والفيتامينات والمكملات الغذائية التي تتناولها.
  • اصطحب أحد أفراد العائلة أو الأصدقاء معك، إن أمكن. يمكن للشخص الذي يذهب معك أن يساعدك على تذكّر المعلومات التي تحصل عليها.
  • دوِّن الأسئلة التي ستطرحها على الطبيب.

سيُساعدك تحضير قائمة بالأسئلة على الاستفادة القصوى من الوقت الذي تقضيه مع طبيبك. تتضمن بعض الأسئلة الأساسية التي قد ترغب بطرحها على طبيبك فيما يخص داء الشعرينات ما يلي:

  • ما السبب المرجح لظهور الأعراض أو الحالة الموجودة لدي؟
  • ما الأسباب الأخرى المحتملة؟
  • ما الفحوصات التي أحتاج إلى إجرائها؟
  • هل من المرجَّح أن تكون حالتي مؤقَّتة أو مزمنة؟
  • ما التصرُّف الأمثل؟
  • ما البدائل للطريقة العلاجية الأولية التي تقترحها؟
  • لديَّ مشكلات صحية أخرى. كيف يمكنني التعامل معها جميعًا؟
  • هل هناك دواء بديل مكافئ للدواء الذي وصفتَه لي؟
  • هل هناك منشورات أو مطبوعات أخرى يُمكنني الحصول عليها؟ ما هي المواقع الإلكترونية التي تنصح بالاطلاع عليها؟

لا تتردد في طرح أسئلة أخرى.

 

ما يمكن أن يقوم به الطبيب

من المرجح أن يطرح عليكِ طبيبك عددًا من الأسئلة، ومن بينها ما يلي:

  • متى بدأت الأعراض في الظهور؟
  • هل أكلتَ مؤخرًا لحمًا نيِّئًا أو غير ناضج أو غير معتاد، على سبيل المثال أثناء مشاركتك في لعبة؟
  • هل أعراضك مستمرة أم عرضية؟
  • ما مدى شدة أعراضك؟
  • ما الذي يُحسّن أعراضك، إن وُجد؟
  • ما الذي يزيد حِدّة أعراضك، إن وُجد؟

 

 



 
اخلاء المسؤولية
لا تتحمل الشبكة، أي مسؤولية عن أي خسائر أو أضرار قد تنجم عن استخدام الموقع.

🆆🅷🅸🆃🅴🅲🆁🅴🆂🅲🅴🅽🆃.🅝🅔🅣

دخول
تسجيل